الكاتب: alfaqih

البيانات والبرقيات – (39) 3 ربيع الثاني 1420هـ

البيانات والبرقيات – (39) 3 ربيع الثاني 1420هـ تحتاج البحرين من أجل وحدتها بصورة أكثر تماسكاً ، ومن أجل رقيها بدرجة أزيد سموقاً، تحتاج من أجل دينها ودنياها معاً إلى خطى أكبر سعة ، وأشدّ سرعة ، وأصدق من حيث الإيجابيَّة والإخلاص والشفافيّة على طريق إيجاد مناخات جديدة صحيّة في مجال العلاقات الوطنية بين الشعب والحكومة بسم الله الرحمن الرحيم تحتاج البحرين من أجل وحدتها بصورة أكثر تماسكاً ، ومن أجل رقيها بدرجة أزيد سموقاً، تحتاج من أجل دينها ودنياها معاً إلى خطى أكبر سعة ، وأشدّ سرعة ، وأصدق من حيث الإيجابيَّة والإخلاص والشفافيّة على طريق إيجاد مناخات جديدة صحيّة في مجال العلاقات الوطنية بين الشعب والحكومة لتكون أكثر ملاءمة للعمل الجادّ المشترك على طريق التقدم والازدهار في الأبعاد الإنسانية ، والأوضاع الخارجية الصالحة المشتركة والإفراجُ عن المعتقلين ، وعودة المبعدين والممنوعين حين ينطلقان من وعي تامّ لقيمة الانسان وتقدير الآخر ، ويكونان مظهرين للتأكيد على حقوق المواطنيَّة ، بعيدين عمّا يُحولهما إلى إهانة وازدراء ممجوجين في الذوق الإنساني والإيماني بالخصوص ؛ سيسهمان حقاً وبصورة فاعلة في تصحيح المناخ السياسي ، والارتقاء به إلى المستوى الذي يخدم مصلحة الكلّ، ويساعد على حركة النموّ الإنساني والخارجي في وطن الجميع وهذه المبادرة إذا جاءت في الإطار الإنساني والإسلامي الرفيع سيكون حقّاً على الشعب أن يُقدِّرها بما هي خطوة عملية جادة على طريق التعامل الصحيح ، وستبرهن من خلال ما تفضي إليه من بناء الثقة وتمتين الجسور على كفاءة التعامل القِيَمي...

Read More

البيانات والبرقيات – (38) 1 ربيع الثاني 1420هـ

البيانات والبرقيات – (38) 1 ربيع الثاني 1420هـ أمضى الأخ العزيز سماحة الشيخ عبد الأمير الجمري زمناً طويلاً في خدمة الإسلام والقضايا العادلة ، ولا زال قادراً على العطاء الثرّ المفيد في ميادين مختلفة ، ولئن زاحمته الظروف الصحية المتخلفة في بعض الميادين فإن ميادين كثيرة أخرى يتوقع لمثله أن يغنى نتاجه فيها بسم الله الرحمن الرحيم أمضى الأخ العزيز سماحة الشيخ عبد الأمير الجمري زمناً طويلاً في خدمة الإسلام والقضايا العادلة ، ولا زال قادراً على العطاء الثرّ المفيد في ميادين مختلفة ، ولئن زاحمته الظروف الصحية المتخلفة في بعض الميادين فإن ميادين كثيرة أخرى يتوقع لمثله أن يغنى نتاجه فيها جزاه الله خير الجزاء لخدماته المتقدمة للإسلام والإنسان ، وأمدّ في عمره المبارك ، وضاعف له الصحة والقوة ، وأزهر سنوات عمره المديد إن شاء الله بمختلف العطاءات الإيجابية الكبيرة وسيبقى سماحة الشيخ الجمري في ذاكرة الجميع ذلك الرجل الذي كافح وجاهد في أكثر من ساحة وعرق ونصب واحتوشته التحديات المرّة الصعبة على الطريق . ذلك من دون أن يتحول إلى تاريخ يُروى ما دام حيّاً ، وإنما سيبقى واقعاً كبيراً مؤثراً إن شاء الله من خلال العطاءات المناسبة المتواصلة المقدورة عيسى أحمد قاسم قم المقدسة 1 ربيع الثاني...

Read More

البيانات والبرقيات – (37) 8 ربيع الأول 1420هـ / 22 يونيو 1999

البيانات والبرقيات – (37) 8 ربيع الأول 1420هـ / 22 يونيو 1999 أكتب هذه الكلمات من منطلق كوني إنساناً مسلماً يُملي عليه إسلامه أن يقول الكلمة الهادية المصلحة ، ومن منطلق كوني مواطناً بحرينياً يحب لوطنه وأهله من أبناء هذا الوطن كلّ خير ورفعة وأمن وسلام بسم الله الرحمن الرحيم أكتب هذه الكلمات من منطلق كوني إنساناً مسلماً يُملي عليه إسلامه أن يقول الكلمة الهادية المصلحة ، ومن منطلق كوني مواطناً بحرينياً يحب لوطنه وأهله من أبناء هذا الوطن كلّ خير ورفعة وأمن وسلام أحب لوطني حكومة كلاًّ ، وشعباً كلاًّ العمل على سدّ كل أبواب العودة إلى الخلاف والمنازعة ، وردم الفجوة ، وتمتين الجسور جسور العلاقة الإيجابيَّة الحميدة بمزيد من المبادرات الخيّرة الجريئة الواسعة من قبل الحكومة كلاّ ، والاستقبال المتفاعل إيجابا مع هذه المبادرات من قبل الشعب كلاًّ كذلك وأن تُخطط الحكومة والشعب مشتركين لعلاقات آمنة سليمة متينة ينعم بها جيل الآباء ، ويتفيأ ظلالها الوارفة الكريمة جيل الأبناء والأحفاد لتكون مركبهم الآمن الواصل لحياة أكثر اشراقاً ، وأكبر غنى في الخير والعطاء الحمي د وبهذا يكون الآباء والأجداد قد أخلصوا وأدّوا الأمانة بوفاء ، ولم يشقّوا على من بعدهم ، ويخونوا ويُرهقوا كاهل الأبناء والأحفاد أُحب أن يسعد الوطن بأن تأتي المبادرات الخيّرة من هذا الطرف ومن ذاك كلّ حسب موقعه ونوع مسؤوليته لترسيخ الثقة في علاقات الحاضر والمستقبل محلّ الشك والريبة ، واحلال حسن النّيّة مكان ما هو خلافه وللصحافة دور فعّال في مدّ...

Read More

البيانات والبرقيات – (36) 1 محرم 1420هـ

البيانات والبرقيات – (36) 1 محرم 1420هـ أرى من الواجب أن يستذكر الوطن العزيز _ البحرين _ أنَّ الإمام الحسين (عليه السلام) ليس لفئة من المسلمين خاصَّة , وإنما هو إمام للمسلمين عامّة , ورمز من أشمخ وأسمق رموز الإسلام الخالدة على التاريخ . أحدُ سبطي رسول الله (صلى الله عليه وآله) بسم الله الرحمن الرحيم (قل لا أسألكم عليه أجراً إلاَّ المودَّة في القربى) أُعزِّي عامَّة المؤمنين والمسلمين بمناسبة ذكرى عاشوراء , والمصاب الجلل الذّي حلّ بآل رسول الله (صلى الله عليه وآله) في كربلاء الإمام الحسين (عليه السلام) مما أعقب الأمة الإسلامية ندامة وحسرة لا تنقضيان وأرى من الواجب أن يستذكر الوطن العزيز _ البحرين _ أنَّ الإمام الحسين (عليه السلام) ليس لفئة من المسلمين خاصَّة , وإنما هو إمام للمسلمين عامّة , ورمز من أشمخ وأسمق رموز الإسلام الخالدة على التاريخ . أحدُ سبطي رسول الله (صلى الله عليه وآله) , وسيّدي شباب أهل الجنَّة , وركن من أركان المباهلة في طرفها الإسلامي الممثَّل في أهل الكساء , وعمود من أعمدة بيت النبوة الخاتمة الذين أذهب الله عنهم الرّجس وطهَّرهم تطهيرا , وأوجب مودَّتهم على المسلمين جيلاً بعد جيل , وعقباً بعد عقب . وهو مصباح هدى وسفينة نجا ة ولقد تشَّرفت البحرين منذ أمد بعيد بإحياء موسم عاشوراء بكلّ اهتمام وتقدير وتفاعل صادق وشامل وفاء لأهل بيت نبيّها المصطفى (صلى الله عليه وآله) , وحفظاً لوصيّة المودَّة في القربى , وأعظِم بها وصيّةً تأتي من...

Read More

البيانات والبرقيات – (35) 6 ربيع الأول 1419هـ

البيانات والبرقيات – (35) 6 ربيع الأول 1419هـ بمناسبة رحيل العالم الرَّباني ، والفقيه الواسع ، والعبد الصالح التقي ، والقدوة المشعّة ، والمربي الإسلامي الكبير سماحة آية الله العظمى الشيخ محمد أمين زين الدّين إلى جوار ربّه الكريم ، أرفع مغموماً في المغمومين من ملأ المؤمنين أحرَّ التعازي إلى مقام العصمة والولاية بسم الله الرحمن الرحيم (إِنّا لِلهِ وَإنّا إِليهِ رَاجِعُون) بمناسبة رحيل العالم الرَّباني ، والفقيه الواسع ، والعبد الصالح التقي ، والقدوة المشعّة ، والمربي الإسلامي الكبير سماحة آية الله العظمى الشيخ محمد أمين زين الدّين إلى جوار ربّه الكريم ، أرفع مغموماً في المغمومين من ملأ المؤمنين أحرَّ التعازي إلى مقام العصمة والولاية ؛ مقام مولانا ولي العصر أرواحنا لمقدمه الفداء ، والذي يُمثّل فقيد الأمّة مصداقاً جليّاً من مصاديق النيابة العامة عنه ـ عجّل الله فرجه الشّريف ـ كما يشهد بذلك ضمير المؤمنين وكلمتهم . ثمّ أرفع التعازي صادقة إلى مقام ولي أمر المسلمين ومراجعنا العظام حفظهم الله جميعاً ، وإلى سائر علماء الأمة وجماهيرها المؤمنة ، وللأسرة الكريمة للراحل العزيز السعيد أبا ضياء عطّر الله مرقدك ونوّره . كنت علماً من أعلام أمّة الحقّ والرّشاد ورائداً من روادها ، ومجاهداً صلباً في ذات الله كما يعرفك بذلك الكثيرون . يا واحداً لا يُنسى من قلة تنوء قلوبهم بهم الأمّة وقضاياها ، ويقفون عمرهم على النهوض بها عسى أن تغفو لهم خطواً مباركاً على طريق الله ، وأن تتجافى نائية متنزّهة عن أن تركن...

Read More